الفيس بوك

الحروب . والمافيا . السياسية . والمالية

أحد, 05/12/2019 - 15:43

 يطالب. أحرار. العالم. والمناضلون. الوطنيون ضدنخب. الاستبداد. واستشراء. الرشوة. في الإدارة. وفساد الأخلاق ليس بالخبر. فكسرةالخبز. كحبة الدواء. أصابهما. الغش. والغلاء بل ان مطلب. السودانيين. ومطلب. اليمنيين. ومطلب الليبيين. ومطلب. الجزائريين. ومطلب الماليين. ومطلب كل. أحرار العالم. عتقاء. السجون. والسنون. العجاف. هو. وقف. الحروب وإقالة. المافيا. السياسيةالمالية. التي شيدت بناءالعنكبوت وأكلت أعراض منافسيها. وإخوتها وأكدت كداء. لبنة لبنة. وبنت أهرامات. الوهم. فأصابتها. دعوة المظلوم. وعاديات. وأمراض. المنون يعود الاستعمار بظلاله. لأن. كهنوت. الحروب. التافهة. والعقول. اللاهية. قد. شاخ. مكرها. وساخ سيخها يقوم.الثوار. والعقلاء. يصححون. المفاهيم. والمعايير. بعد. أن. شوهت. ومسخت. فأصبح. الحمل ثقيلا. والدين. كبيرا. حمل الحروب. العبثية. التافهة والنخب. المافياوية. الماكرة لا يرى من يقتل ويحارب. العقول. من أدوات. الحذف. و تحار الحروب. أن الله. جل. في علاه. يعلم خائنة. الأعين وما تخفي الصدور.محاسب. بمثقال. الذرةً يوم الحصحصات. أو يوم. لا ينفع مال. ولا بنون أليس. من حق. الموريتانيين. أن يسلم. بلدهم من قطع. الأرحام. وظلم الأحرار. واستعباد الأبرار. ومكس. التجار والأعذار كل. رحلة. مضت منذ1958الى. تخوم22يونيو2019 تقول لكم سنواتها 71 أن نفي. الآخر. بشتى أنواع. النفي. لم. يرفع. للنفاة. راية. ولم يمنح الرماة خلودا. ولا آية هذه. الوفود. غصت. بها بلد المليون شهيد وحارات. الشناقطة. بالسودان. تقول. لا حروب. أتتنا بالقمح ولا نخب. المافيا. السياسية. المالية. أتتنا. بغير. القرح تلو. القرح أنتم. ونحن في. زمن. الأولوية. فيه. وقف الحروب. الداخلية. والطابور الخامس من المقوقس. وقيصر. وكسرى. وهامان. وفرعون. والرايات الحمر. والذين. جمعوا فأكدوا وسادوا فطغوا فكنكنوا وزفروا. كأن القليس عندهم الكعبة وكأن اللمأمورية. عندهم "الكتاب الأخضر بوذا. الجديد" جاءكم. رمضان. مشفوعا. بالقرءان أبواب السماء. مفتوحة وسهام. دعواتهم. لا تخطئ كل. الكلالة. من يغلق الأبواب وسف المل. من. أكل أخاه سخرية واستكبارا غد. مشرق. أطل لا نامت. أعين ذوي. الوجهين. واللسانين يدان. تصافحنا يد. تسبح. الرب. في. علاه. ويد. تشكر الله في أرضه. ورضاه الله. أكبر. ما خربت. خيبر. بسبب ثقافة صناعة. الحروب وتكديس أسباب الفتن والمنون. قلم. محمد. الشيخ ولد سيد محمد/أستاذ وكاتب صحفي