مصدر ... حراك فى قصر العدل تمهيدا لاستقبال "ملفات الفساد"

سبت, 09/19/2020 - 10:09

الاخبار مييديا : يشهد قصر العدل بنواكشوط هذه الأيام حراكا محموما، تمثل حتى الآن فى قطع إجازة العديد من القضاة وكتاب الضبط، وذلك تمهيدا لاستقبال "ملفات الفساد،" التى ينتظر أن تحال إليه بحر الأسبوع المقبل بعد شارف  التحقيق الابتدائي الجارى بشأنها حاليا فى أروقة إدارة الجرائم الاقتصاية بإدارة الأمن على نهايته.

مصادر مقربة من القضاء أكدت قرب إحالة "ملفات الفساد" إلى المحكمة، وأن هذه الأخيرة عاكفة حاليا على إعداد خطة لتسريع إجراءات المحاكمة، وحسم القضية فى أسرع وقت على اعتبار أن إطالة أمد التحقيقات لا تخدم الصالح العام.

ويدور حديث فى أروقة العدالة عن إمكانية عقد جلسة  للمجلس الأعلى للقضاء يتم فيها إجراء تغييرات فى طواقم المحاكم وخاصة المحاكم المعنية بملفات الفساد، وذلك للدفع بطاقم قضائي يكون قادرا على القيام بالمهمة.

ويجمع العارفون بالقضاء الموريتاني على أنه لم يواجه فى تاريخه ملفات بحجم المفلفات الحالية، وأنه الآن أمام امتحان حقيقي، تتجه نحوه أنظار الجميع داخليا وخارجيا، ويعلق عليه الموريتانيون  آمالا كبيرة فى كشف الحقيقة، واتخاذ ما يلزم.

وكان وكيل الجمهورية بولاية نواكشوط الغربية حسب الرائد الذي لأورد الخبر قد أحال فى بداية شهر أغشت المنصرم التحقيق البرلماني بشأن ملفات الفساد فى العشرية الأخيرة، إلى إدارة الجرائم الاقتصادية من أجل إعداد تحقيق ابتدائي حول التحقيق المذكور.

إعلانات

 

الفيس بوك